Friday, 21 September 2012


3. Diskripsi Masalah

Terdengar oleh kami dan jangan ditanya darimana sumbernya , bahwa laron dan lebah hukumnya adalah halal  karena dikategorikan sebagai salah satu jenis belalang , sementara keterangan yang ada dalam kitab hasyiyatul jamal Juz I Halaman 172 menyatakan bahwa  belalang itu suatu hayawan yang bermuka kuda bermata gajah , berleher banteng dst. Sedangkan belalang yang kita ketahui mirip dengan dengan kriteria tersebut hanyalah belalang yang kita kenal dengan belalang kayu  bukan belalang kadung ataupun juga belalang sangit.
Pertanyaan
a.        Sejauh manakah pengertian belalang yang dihalalkan ?
b.       Apakah betul laron dan lebah itu termasuk dari jenis belalang ?
c.        Bila tidak bagaimana hukumnya memakan laron atau lebah tersebut ?    
 ( Fathil Muín PP. Al Falah Ploso )
Jawaban :
a.      Belalang yang dihalalkan adalah semua jenis belalang yang seperti didefinisikan pada kitab Jamal, bahwa jarod adalah hewan belalang yang berkaki enam, berwajah kuda, bermata gajah (sipit), dst.
Referensi :  1. Hasyiyah Jamal Juz I  hal. 172
                      2. Lisanul Arob  Juz III  hal.1996
                        3. Al Bajury Juz II hal.303
  وعبارته:
1.  لسان العرب  الجزء الثالث  ص 1996
والسرعوف : الناعم الطويل والأنثى بالهاء سرعوفة وكل خفيف طويل سرعوف. الجوهري : كل شيء ناعم خفيف اللحم . والسرعوفة : الجرادة من ذلك اهـ
حاشية الجمل الجزء الأول  ص. 172
( قوله وجراد ) مشتق من الجرد وهو اسم جنس واحده جرادة يطلق على الذكر والأثى وهو بري وبحري وبعضه أصفر وبعضه أبيض وبعضه أحمر كبير الجثة وبعضه صغيرها واذا أراد أن يبيض التمس المواضع الصلبة وضربها بذنبه فتنفرج فيلقى بيضه فيها ويكون حاضنا له ومربيا وله ستة أرجل يدان فى صدرها وقائمان فى وسطها ورجلان فى مؤخرها وطرف رجليه صفروان وفى خلقته عشرة من جبابرة البوادى وجه فراس وعين فيل وعنوق ثور وقرن ابل وصدر اسد وبطن عقرب وجناحا نسر وفخذا جمل ورجلا نعامة وذنب حية وليس فى الحيوانات أكثر افسادا منه ولعابه سم على الأشجار ولا يقع على شىء الا أفسدها  اهـ برماوى.
حاشية الباجوري الجزء الثاني  ص. 303
وقوله والجراد مشتق من الجرد وهو بري وبحري وبعضه أبيض وبعضه أحمر وبعضه كبير الجثة وبعضه صغيرها وله يدان في صدره وقائمتان في وسطه ورجلان في مؤخره وليس في الحيوانات أكثر أفسادا منه  

b.         Gugur.
c.         Hukum memakan laron atau lebah adalah  haram, namun ada qoul dho’if yang menghalalkan lebah..
Referensi : 1. Tahqiqul Hayawan  Hal.60
                 2. Hayatul Hayawan  Juz I hal. 20
3. Hayatul Hayawan  Juz II hal. 206.
  وعبارته:
1.  تحقيق الحيوان ص 60
الثانى عشر النخل لبنها حلال ولحمها حرام واباح بعض السلف أكلها كالجرادة وهو وجه ضعيف في المذهب 
حياة الحيوان  الجزء الأول  ص 19 ـ 20
( الأرضة ) دويبة صغيرة كنصف العدسة تاكل الخشب وهي التى يقال لها السرفة وهي دابة الأرض التى ذكرها الله تعالى في كتابه ولما كان فعلها في الأرض اضيفت اليها قال القزوينى فىالأشكال اذا اتى على الارضة سنة نبت لها جناحان طويلان تطير بهما ... ومن شأنها أنها تبنى لنفسها بيتا حسنا من عيدان تجمعها مثل غزل العنكبوت منخرطا من اسفله الى أعلاه (الحكم) يحرم أكلها لإستقذارها اهـ     
حياة الحيوان  الجزء الثانى  ص 206
(الفراش) دواب مثل البعوض واحدتها فراشة وهي التى تطير وتتهافت فى السراج لضعف أبصارها فهي بسبب ذلك تطلب ضوء النهار فإذا رأت فتيلة السراج بالليل ظنت أنها فى بيت مظلم وأن السراج كوة فى البيت المظلم الى الموضع المضيء فلا تزال تطلب الضوء وترمى بنفسها الى النار فإذا جاورتها ورأت الظلام ظنت أنها لم تصب الكوة ولم تقصدها على السداد فتعود اليها مرة بعد مرة حتى تحترق اهـ  
Reactions:

0 comments:

Post a Comment